أصدقاء نحو الرقي


عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم

إلى جميع أعضاء المنتدى المحترمين يمنع منعا باتا وضع صور النساء المتبرجات أو بثياب غير محتشمة سواءا كتوقيع أو كغيره لانريه كسب الذنوب وشكرا

    مناسك العمرة

    شاطر
    avatar
    نزار
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 101
    نقاط : 264
    السٌّمعَة : 5
    تاريخ التسجيل : 06/10/2009
    العمر : 28
    الموقع : الجزائر

    مناسك العمرة

    مُساهمة من طرف نزار في الخميس 08 أكتوبر 2009, 02:38

    مناسك العمرة

    1- معناها


    معناها فى اللغة :الزيارة مأخوذه من العمارة التى هى ضد الخراب , ثم اطلقت على الزيارة التى يقصد بها عمارة المكان

    معناها فى الشريعة : زيارة بيت الله الحرام للتقرب اليه سبحانه بطرقه وضحها الرسول صلى الله عليه وسلم بقوله وبعمله

    قال الأمام ابن كثير-رحمه الله- وقد ثبت ان الرسول صلى الله عليه وسلم اعتمر اربع مرات و كلها فى شهر ذى القعدةوهى :

    عمرة الحديبيه كانت فى ذى القعدة سنه ست

    عمرة القضاء كانت فى ذى القعدة سنه سبع

    عمرة الجعرانه كانت فى ذى القعدة سنه ثمان


    وعمرته التى مع حجته واحرم بهما معا فى ذى القعدة من السنه العاشرة

    وما اعتمر صلى الله عليه وسلم غير ذلك بعد هجرته.


    2 - فضلها

    جاء الحديث عن فضل العمرة فى القران الكريم وفى السنة النبويه المطهرة.



    ففى القرأن الكريم نقرأ قوله تعالى : ( واتموا الحج والعمرة لله)

    اى عليكم ان تؤدوا الحج والعمرة اداء خالصا لوه الله تعالى

    وبالطريقه التى وضحها لكم رسول الله صلى الله عليه وسلم ففى الحديث الصحيح قال صلى الله عليه وسلم:

    ( خذوا عنى مناسككم)


    ومن الأحاديث النبويه التى وردت عن فضل العمرة ما جاء فى الصحيحين عن ابى هريرة -رضى الله عنه- ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

    "العمرة الى العمرة كفارة لما بينهما"

    وفى مسند الأمام احمد عن ابن عباس - رضى الله عنهما- ان النبى صلى الله عليه وسلم قال:

    "عمرة رمضان تعدل حجه"

    اى : ان ثواب اداء العمرة فى شهر رمضان يساوى ثواب حجه,الأ ان ثواب مهما عظم فهو لا يغنى عن اداء الحج


    المفروض على كل مسلم مستطيع لأدائه فى العمر مرة واحدة وجاء فى سنن النسائى وابن ماجه عن ابى هريرة ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :



    "الحجاج والعمار وفد الله ,ان دعوه اجابهم , وان استغفروه غفر لهم"



    3 - حكمها

    يرى الأحناف والمالكيه ان العمرة سنة



    ففى الحديث الشريف عن جابر بن عبد الله ان النبى صلى الله عليه وسلم سئل عن العمرة أواجبه هى؟ فقال صلى الله عليه وسلم : "لا وأن تعتمر خير لك"



    ويرى الشافعيه والحنابلة , ان العمرة واجبه فى العمر مرة كالحج , لقول الله - تعالى - "واتموا الحج والعمرة لله:"
    فكما ان الحج واجب والعمرة معطوفه عليه , فهى تأخذ حكمه.



    ويبدوا لنا ان الرأى الأول اقرب الى الصواب لأن الواجب بمعنى الفرض هو الحج فقط, فى العمر مرة واحده لمن هو قادر على أدائه لقول الله_ تعالى _ "ولله على الناس حج البيت لمن استطاع اليه سبيلا"


    ولحديث :"بنى الأسلام على خمس ..."وذكر فيه النبى صلى الله عليه وسلم الحج دون العمرة




    4 - وقتها

    يرى جمهور الفقهاء ان وقت العمرة يشمل جميع اوقات السنه فيجوز اداؤها فى اى وقت من ايام السنه لأنه لم يرد نص يمنع من ادائها فى اى وقت من اوقات السنه , بخلاف فريضه الحج فأنها لها اوقاتنا معينه تؤدى فيها."



    ويرى الأمام ابو حنيفه انه يكره اداء العمرة فى خمسه ايام :.



    فى يوم عرفه , وفى يوم النحر , وفى ايام التشريق الثلاثه الحادى والثانى والثالث "عشر من شوال .



    5 - تكرارها




    يرى بعض الفقهاء ان العمرة لا بأس من تكرارها اكثر من مرة بالسنة الواحدة ."لأن السيده عائشه - رضى الله عنها - اعتمرت فى شهر واحد مرتين ولأن عبد الله بن عمر - رضى الله عنهما - اعتمر مرتين فى سنه واحدة



    ويرى المالكيه انه يكره تكرارا العمرة فى العام الواحد لأنها عبادة تشتمل على الطواف والسعى فلا تفعل فى السنه الأ مرة واحده كالحج ولأنه يثبت ان النبى صلى الله عليه وسلم ادى العمرة مرتين فى سنه واحده
    6 - اعمالها

    اعمال العمرة هى جزء من اعمال الحج وهى تتلخص فى اربعه امور:-


    اولها : الأحرام

    ومعناه ان ينوى المسلم اداء العمرة تقربا الى الله ورغبه فى ثوابه وخوفا من عقابه ويستحب للمحرم ان يبين ما يحرم به وان ينطق به فيقول :

    اللهم انى نويت العمرة فيسرها لى وتقبلها منى


    واذا لم يتلفظ بذلك فلا بأس لأن النيه محلها القلب والأحرام ركن من اركان العمرة ولا يصح لمن يريد ان يؤدى العمرة ان يتجاوز المكان الذى حددته شريعه الأسلام للأحرام منه الأ وهو محرم.

    وهو بالنسبه لأهل مصر والشام والمغرب " الجحفه" وهو موضع بالشمال الغربى من مكه المكرمه بينه وبينها ما يقرب من مائتى كيلومتروعلى مقربه من بلده رابغ

    واذا نوى من يؤدى العمرة او الحج الذهاب الى المدينه المنورة اولا بقى بملابسه العاديه واستمر على حياته العاديه

    فأذا ما استقر بالمدينه المنوره واراد الذهاب الى المسجد النبوى الشريف فيستحب له قبل الذهاب ان يغتسل ويلبس احسن ثيابه فأذا ما وصل الى المسجد دعا الله تعالى بقوله

    "بسم الله اللهم صل على محمد وعلى اله وصحبه وسلم اللهم اغفر لى ذنوبى وافتح لى ابواب رحمتك "

    ثم يصلى ركعتين فى ادب وخشوع ...

    ثم يتجه بعد الصلاه الى القبر الشريف فيقف امامه ويسلم على صاحبه صلى الله عليه وسلم ويقول :


    "السلام عليكم يا رسول الله السلام عليك يانبى الله السلام عليك ياخير خلق الله السلام عليك ياحبيب الله السلام عليك يا افضل النبين السلام عليك يا رسول العالمين ....."

    ويجتهد فى الأكثار من ذكر الله وفى المحافظه على اداء العبادات فى تلك الأوقات التى يقضيها فى المدينه المنورة .

    فأذا ما اراد السفر الى مكه المكرمه لبس ملابس الأحرام واحرم من ميقات اهل المدينه وهو مكان يسمى بذى الحليفه ويطلق عليه الأن " ابيار على "

    اما اذا نوى من يريد العمرة او الحج الذهاب الى مكه المكرمه فعليه ان يلبس ملابس الأحرام قبل ان يصل الى مكان الأحرام سواء لبسها فى بيته ام بالباخرة ام بالطائرة ام بغير ذلك

    وللأحرام اداب من اهمها :-


    1 - النظافه عن طريق الأغتسال وهو افضل من الوضوء وعن طريق ازالة الزوائد التى فى امكنه اخرى من البدن

    2- التجرد من الثياب العاديه وارتداء ثوبى الأحرام وهما رداء يلف به النصف الأعلى من البدن دون الرأس وازار يلف به النصف الأسفل منه.

    3- صلاة ركعتين ينوى بهما سنه الأحرام ومن المستحب ان يقرأ فى الركعه الأولى بعد الفاتحه " سورة الكافرون" وان يقرأ فى الركعه الثانيه بعد الفاتحة "سورة الأخلاص "

    4- الأكثار من ذكر الله تعالى ومن الصلاه على النبى صلى الله عليه وسلم ومن كل قول اوعم يحبه الله عز وجل ويستمر على ذلك الى ان يصل الى مكه المكرمه .

    ثانى هذه الأمور الأربعة :

    الطواف بالكعبة المشرفه

    فبعد ان يصل المعتمر او الحاج الى مكه ويستقر بها وبعد ان يغتسل وهو افضل من الوضوءعلية ان يبادر بالتوجه الى المسجد الحرام فى خشوع ووقار فيدخل من

    من باب السلام او من احد ابوابه ويقول : " أعوذ بالله العظيم وبوجه الكريم من الشيطان الرجيم . بسم الله اللهم صل على محمد وعلى اله وصحبه وسلم اللهم اغفر لى ذنوبى وافتح لى ابواب رحمتك اللهم زد هذا البيت تشريفا وتكريما ..."

    ثم يبدأ فى الطواف بنشاط واخلاص محاذيا الحجر الأسود فأذا امكنه تقبيله خلال طوافه قبله واذا لم يتمكن من ذلك اشار اليه وقال : "بسم الله الله اكبر"

    ويستحب للطائف ان يسرع فى الأشواط الثلاثه الأولى ويمشى مشيا عاديا فى الأشواط الأربعة الباقيه وتكون نهايته للطواف من المكان الذى بدأ منه وهو محاذاه الحجر الأسود .

    كما يستحب له ان يستلم الركن اليمانى فى كل شوط من الأشواط السبعة.

    وايضا يستحب له ان يكثر من الذكر والدعاء ويتخير منهما ماينشرح له صدره كأن يقول اذا اخذ فى الطواف "سبحان الله والحمد لله ولا اله الأ الله والله اكبر ولا حول ولا قوة الأ بالله العلى العظيم"

    وكأن يقول اذا ما انتهى الى الركن اليمانى " ربنا أتنا فى الدنيا حسنه وفى الأخرة حسنه وقنا عذاب النار "

    ومن اهم شروط الطواف : الطهارة ففى الحديث الشريف :" الطواف صلاه الأ ان الله _ تعالى احل فيه الكلام فمن تكلم فلا يتكلم الأ بالخير .

    ومن سنن الطواف : صلاة ركعتين بعده عند مقام ابراهيم ان امكن ذلك فأن لم يتمكن صلاهما فى اى مكان من المسجد الحرام كذلك يستحب للمعتمر بعد فراغه من الطواف : ان يشرب من عند ماء زمزم فقد ثبت فى الصحيحين ان رسول الله صلى الله عليه وسلم شرب من ماء زمزم وانه قال " انها مباركه " ويسن ان ينوى الشارب عند شربه من ماء زمزم الشفاء والزيادة من كل خير ففى الحديث الشريف " ماء زمزم لما شرب له"

    وكان ابن عباس رضى الله عنهما : اذا شرب من ماء زمزم قال " اللهم انى اسألك علما نافعا ورزقا واسعا وشفاء من كل داء.


    ثالث هذه الأمور الأربعة :

    السعى بين الصفا والمروة

    هما : المكانان المرتفعان فى بدايه السعى ونهايته ومن اهم شروط السعى بينهما بالنسبة للحاج اوالمعتمر : ان يكون السعى مسبوقا بالأحرام فلو سعى ثم احرم لم يصح السعى .

    ان يكون هذا السعى بعد الطواف لأن الرسول صلى الله عليه وسلم فعل ذلك وقال :"خذوا عنى مناسككم".

    وان يكون سبعة اشواط وان يبدأ الساعى بالصفا ويختتم بالمروة

    ومن اهم سنن السعى : الموالاه فيه فلو فصل بين الأشواط بفاصل يسير وبدون عذر يكون قد اساء وخالف السنه كذلك يسن للساعى ان يكون على طهارة فلو خالف ذلك كان مخالفا للسنه

    وايضا يسن للساعى ان يصعد على الصفا والمروة كلما وصل اليهما .

    فقد ثبت فى الحديث الصحيح ان رسول صلى الله عليه وسلم " صعد على كل منهما خلال سعيه حتى رأى المسجد الحرام"

    كذلك يستحب للساعى ان كان رجلا ان يهرول بين الميلين الأخضرين اما المرأه فتمشى مشيا عاديا ويجوز السعى فى المكان المعد لذلك عن طريق المشى او الركوب والمشى افضل للقادر عليه .

    وعلى الساعى بين الصفا والمروة ان يكثر من ذكر الله تعالى – ومن التضرع اليه بالدعاء الذى ينشرح له صدره

    وقد روى عن النبى صلى الله عليه وسلم انه كان يقول خلال سعيه : " رب اغفر وارحم واهدنى السبيل الأقوم أنك انت الأعز الأكرم " .


    رابع هذه الأمور الأربعة والأخير:

    الحلق أوالتقصير


    الحلق هو الأفضل .

    قال تعالى : " لقد صدق الله رسوله الرؤيا بالحق لتدخلن المسجد الحرام ان شاء الله امنين محلقين رءوسكم ومقصرين لا تخافون "

    وجاء فى الصحيحين عن ابى هريرة – رضى الله عنه – ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : "رحم الله المحلقين . قالوا : والمقصرين يا رسول الله ؟ قال : والمقصرين .


    والمقصود بالحلق : ازالة شعر الرأس

    والمقصود بالتقصير : ان يقص المعتمر من شعر رأسه عددا من الشعرات

    بالنسبة للمراه فليس عليها الأ ان تقص بعض الشعرات من اطراف شعرها ففى الحديث الشريف :" ليس على النساء الحلق انما على النساء التقصير " .

    وبالأنتهاء من هذه اأعمال الأربعة تنتهى المناسك الخاصة بالعمرة وما يتعلق منها بالطواف والسعى واحلق والتقصير لا يستغرق اكثر من ثلاث ساعات او اربع .


    ونسأل الله تعالى لنا جميعا القبول انه اكرم مسئول واعظم مأمول .

    اللهم تقبل منا صالح الأعمال
    ربنا يجازيكم كل الخير أحبتى بمناسبه بدأ موسم العمرة أحببت أن أشارك كل من يرغب بمعرفه مناسك العمرة هذا الموضوع

    وأتيت بكتاب عن أحكام الحج والعمرة

    من كتاب
    احكام الحج والعمرة
    لفضيلة شيخ الأزهر
    الأستاذ الدكتور/ محمد سيد طنطاوى

    وكتبت منه اليكم لكى نستفيد منه جميعا
    بين ايوخصوصا انى أول مرة أعتمر وما اقرأه أحببت أن انقلها بين ايديكم
    وادعوا لىّ أحبتى بأن يتقبل منا ومنكم صالح الأعمال
    أشكركم نزار

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 23 نوفمبر 2017, 04:19